حصاد تجربة زوج ..لكل المقبلين على الزواج




المسألة بكل بساطة أن نفسية الرجل يفهمها الرجل كما تفهم النساء نفسية بعض، والموضوع هو حصاد تجربة رجل كان متزوج في يوم من الأيام ، ولا يعني الفشل نهاية المطاف سواء في الزواج أو في أي أمر من أمور الحياة ولكن قد يكون عدم النجاح في الزواج هو بداية جديدة وأنطلاقة أخري لهدف جديد قد نصل إليه ونحققه في حياتنا ، ويجب علي كل مسلم ومسلمة قبل أن يكونوا زوج أو زوجة أن يعتمدوا علي الله في كل أمر في الحياة ، فقد كان صحابة الرسول عليه الصلاة والسلام يسألون الله حتى في ملح الطعام وفي كل صغيرة وكبيرة في أمور الحياة ، وأيضا يجب ألا نغفل أهمية العمل بدون العمل والسعي وراء النجاح وأن نصل لأهدافنا لا توجد حياة .
أولا: في أي علاقة بين زوج و زوجة لا تدخلي بأسلوب المحاربين وأعتبارها معركة والبحث عن الفوز والانتصار فسلاح المرأة أنوثتها والكلام اللين يغلب الحق البين ،وأحساس الرجل بالإختلاف في معاملة الأنثي أي كانت علاقته بها تشعره بالفرق بينهم ولو أحب تلك المعاملة فلن يبتعد عنك مهما حدث.
ثانيا: عندما يعود من عمله لا تعاتبيه علي تأخره بأي حال ولا يجد حتى نظرة عتاب في عينيك أجعليها نظرة شوق وابتسامة وستجدي بعد خمس دقائق أنسان أخر غير الذي دخل البيت من خمس دقائق فقد يبدأ بالكلام وينتهي بالهذر أيضا وقد يحدثك عن كل ما قد واجهه طوال اليوم وسبب تأخره مع أعتذار قد لا تتخيليه وهذا هو الهدف الحقيقي من الزواج أن تحصلوا علي نعمة المودة والرحمة في زواجكم، وهذا يأتي بالصبر الصبر علي زوجك مدة خمس دقائق قد تفعل الأعاجيب.
ثالثا: كثرة سؤال هل تحبني ؟؟ هو سؤال حلو ولكن كثرته تبعث علي الملل فكثير من الرجال لا يعبرون عن مشاعرهم في الزواج والحب بالكلمات ولكن قد يبدي الاهتمام بشئ تريدينه أو شراء هدية ، فالرجال لايعبرون عن مشاعرهم بالكلمات في كثير من الأوقات ، وأعلمي أن زوجك يحبك لو ما حبك لما تزوجك وبشكل عام نفسية الرجل بسيطة ولكن يريد من يفهمه.
رابعا: أياكي والمقارانات أو الحديث عن صديقتك فلانة أو زوجها وما يأتيها من هدايا من زوجها فكما لا تحبي أن يقارنك زوجك بأحد من عائلته أو من الفتيات التي عرفهن أنت أيضا تجنبي هذه المواقف لأنها تكون مقارنة غير عادلة مع أمكانيات زوجك فكل أنسان وله أولوياته في الحياة وظروفه المادية والتأقلم علي حياتك مع زوجك في حدود ما رزقكم الله به مع السعي المستمر لتحسين اوضعكم المالي بشكل معقول وفي حدود أمكانيات زوجك العقلية والدراسية يجعلكم تعيشون حياة زوجية هادئة وسعيدة.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More

 
-