قصص حب طريفة





قصص الحب من منا لا يبحث عنها وحينما يجدها يقراءها بشغف ونشوة وهتمام , انها حقا قصص حب تدوي مر الواقع وقسوة الأيام , قصص حب نعيش من خلالها اجمل المشاعر التي حرمنا منها.
قصص حب طريفة من الممكن أن نكون قد مررنا بها في مراحل عمرنا المختلفة منها ما يعلق بالذاكرة ويأتي علي بالنا في لحظات الصفا ومنها ما نحن إليه شوقا وبحثا عن لحظة سرور تضىء البهجة فى قلوبنا والبسمة فى أرواحنا.
  اليكم أجمل قصص حب  واقعية تبعث علي الضحك رغم نهايتها الغير متوقعة.

ارسل لها 1320 رسالة حب فعشقت ساعى البريد وتركته :
قبضت الشرطة في تايوان على شاب متيم ارسل إلى حبيبته 1320رسالة حب خلال عامين فقط.. ليس هذا فحسب بل كان خجولاً لدرجة انه لم يكتب اسمه ابدا على الرسائل (وإن كان وعدها بتحقيق هذه الأمنية حين توافق على الزواج منه) وبسبب كثرة الرسائل رفعت الفتاة دعوى على كاتبها الذي اتضح انه زميلها في العمل ولم يتجرأ يوما على مفاتحتها في الموضوع.. المفارقة هنا أن الفتاة تزوجت لاحقا من ساعي البريد الذي استلطفته بعد رؤيته 1320مرة خلال عامين.

حلمت بفارس الاحلام فصدمتها الاحلام :
في يوم من الأيام كان الناس بشهر رمضان .. طلبت منها أمها تأخذ صحن ( اللقيمات ) للجيران وكان الفصل شتاء والجو غائم ممطر , فلبست البنت فروة ابوها وشراب شتوي لونين كحلي والفردة الثانية بني وشال أمها وطلعت بالصحن .. والا سيارة جاية طايرة لانه بيأذن المغرب وتصدمها ويطير صحن اللقيمات, ونزل صاحب السيارة والا شاب وسيم وطويل لقاها منكسرة رجلها وخاف عليها أما هي ما حست بشيء بس تطالع فيه وتتبسم في وجهه لأن حلمها تحقق وجاء فارس أحلامها مثل ما كنت تتمني بعد لحظات اتصل الشاب الوسيم بأخوها وودوها المستشفى يجبسوا رجلها , ومضى رمضان والبنت تنتظر الفارس ليطرق الباب طالباً يدها واتى العيد..وبعد أيام رن التلفون .. ورد أخوها .. وقال : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته إي نعم .. حياك الله .. بخير ولله الحمد وطار قلب البنت لما شافته مبتسم وسمعته يقول رجلها في تحسن ولله الحمد جزاك الله خيراً ..مع السلامة
وبعدها مات أخوها من الضحك سألته الأم .. من المتصل ؟ .. وليه هالضحك ؟ البنت تنتظر الجواب على أحر من الجمر
قال: هذا اللي صادم أختي وكان يسأل !! عسى خدامتكم طابت بعد الصدمة.

أحبها فقتلها بالمبيد الحشري:
وتتلخص الواقعة عندما اتفق المتهم مع صديقته على ان ينهيا حياتيهما وان يتناولا السم (مبيد حشري) وذلك بعد أن ضاقت بهما الحياة بعد أن عاشا قصة حب طويلة مع بعضهما ووجدا أن ارتباطهما مع بعضهما من المستحيل فهما من جنسيتين مختلفتين وأحوالهما المادية منهارة ورغم كل ذلك رفضا الافتراق عن بعضهما فأشار المتهم على صديقته أن يتناولا السم بدلا من أن يفترقا بعد أن كرها الحياة وانتهت كل السبل التي من الممكن ان تجمعهما تحت سقف واحد ولم يجدا أي وسيلة أو عمل لتعديل وضعهما.
المجني عليها رفضت ان تتناول السم إلا أن المتهم أحضر المبيد الحشري وفضل الموت على مفارقة محبوبته أو أن يحظى بها شخص آخر ورغم رفض المجني عليها تناول السم الا ان المتهم ارغمها على شربه مع الماء بعد ان وضع لها كمية كبيرة له ولها على ان يتخلصا من حياتهما في وقت واحد ومع تردد المجني عليها واصرار المتهم الذي ساعدها على شرب المبيد الحشري بكامله وما ان شاهدها أمامه تلفظ أنفاسها الأخيرة دخل رعب الموت في نفسه وعاد إلى رشده في الوقت الذي كانت المجني عليها قد فارقت الحياة وقد حكم عليه فيما بعد بالاعدام .

قصص الحب ابدا لن تنتهي فقد تكون انت صاحب أجمل قصة حب فلا تبخل علينا وقصها علينا .. ننتظر قصة حبك بشغف .


0 التعليقات:

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More

 
-